פﻧﯾﻧ اﻟﻣ̝̚شـاﻋژ
&QÚŐŤ;. ..مِـرُحٍبّـاٌ بّـكُمِـ.. &QÚŐŤ;

مِـﻧَتْدّيٌـ حٍﻧَيٌـﻧَ اٌلِـمِـشْاٌعٍرُ يٌـرُحٍبّـ بّـكُمِـ...تْوِاٌجِدّكُمِـ يٌـسُعٍدّﻧَاٌ .

פﻧﯾﻧ اﻟﻣ̝̚شـاﻋژ

‏كنتُ أخشى أن يذكّرني الشتاء بك ،وها قد جاءَ الشتاءُ قبلَ أن أنساك, ,
 
الرئيسيةالرئيسية  البوابةالبوابة  اليوميةاليومية  س .و .جس .و .ج  بحـثبحـث  قائمة الاعضاءقائمة الاعضاء  المجموعاتالمجموعات  التسجيلالتسجيل  دخول  

شاطر | 
 

 قصه معبره.ً.

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي اذهب الى الأسفل 
كاتب الموضوعرسالة
Norhan kadry



عدد المساهمات : 5
تاريخ التسجيل : 06/01/2016
العمر : 23
الموقع : egypt

07012016
مُساهمةقصه معبره.ً.

في أحد الأيام شعر شاب صغير بعدم الرضا عما يحدث حوله من أمورفذهب إلى معلمه ليعبر له عن معاناته,نصحه المعلم بأن يضع حفنة من الملح في كأس من الماء ثم يشربه,عاد الشاب إلى بيته وفعل ما نصحه به المعلموعاد في الغد ليسأله المعلم : كيف وجت طعم الماء ؟قال الشاب وهو يبصق إنه مالح جداً!ضحك المعلم ضحكة خفيفة ثم طلب منه أن يأخذ نفس حفنة الملح ويضعها في البحيرة.سار الاثنان بهدوء نحو البحيرة وعندما رمى الشاب حفنة الملح في البحيرةقال له المعلم ولآن إشرب من البحيرة,وأثناء ماكانت قطرات الماء تنزل من ذقنهسأله: كيف تستطعمه ؟ قال الشاب : إنه منعشسأل المعلم : هل استطعمت الملح ؟ رد الشاب : لاوهنا نصح المعلم الشاب الصغير قائلاً:"إن آلام الحياة مثل الملح الصافي لا أكثر ولا أقل فكمية الألم في الحياة تبقى نفسها بالضبط ,ولكن كم المعاناة التي نستطعمها يعتمد على السعة التي نضع فيها الألم, لذافعندما نشعر بالمعاناة والآلام فكل مايمكن أن تفعله هو أن توسع فهمك وإحساسك بالأشياء , لا تكن مثل الكأس بل كن مثل النهر يجري
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو
مُشاطرة هذه المقالة على: Excite BookmarksDiggRedditDel.icio.usGoogleLiveSlashdotNetscapeTechnoratiStumbleUponNewsvineFurlYahooSmarking

قصه معبره.ً. :: تعاليق

رد: قصه معبره.ً.
مُساهمة في الجمعة يناير 08, 2016 12:54 pm من طرف فارس المشاعر
معبره وجميله
 

قصه معبره.ً.

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي الرجوع الى أعلى الصفحة 

صفحة 1 من اصل 1

صلاحيات هذا المنتدى:لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى
פﻧﯾﻧ اﻟﻣ̝̚شـاﻋژ :: الفئة الأولى :: كلمات رقراقه :: قصص واقعيه :: قصص وعبر-
انتقل الى: